اثر ظاهرة الدومينو السياسية في القارة اللاتينية ودورها في القضية الفلسطينية

الثلاثاء, 14 تموز/يوليو 2020 09:05

بقلم : ثائر طاهر فاضل


تتناول الدراسة ظاهرة سياسية لها أثرها في العالقات الدولية والتعامل السياسي المبني على المصالح المترابطة التي من شأنها إن تؤثر على قضية كتلة دولية ما، وان تأثير هذه الظاهرة مهم للغاية في الحصول على دعم تلك الكتلة الدولية لصالح القضية الفلسطينية، فضالا عن إمكانية استثمارها في خدمة مصالح جامعة الدول العربية، إلا وهي ظاهرة الدومينو السياسية وتأثيرها في التعامل الدبلوماسي والسياسي لدول أمريكا الالتينية لدعم القضية الفلسطينية.

 

لعبت دول أمريكا اللاتينية دورا مهما في ظهور الكيان الصهيوني وصوتت لصالحه في الجمعية العامة الأمم المتحدة وفي المنتديات الدولية للفترة 1947-1973 ،بعد ذلك تحولت في التصويت لصالح فلسطين في المنتديات الدولية والجمعية العامة، لذلك سوف نستكشف أسباب هذا التحول السياسي والدبلوماسي للقارة اللاتينية بعد عام 1973 لصالح القضية الفلسطينية. وسنناقش تأثير الدومينو السياسي كأداة لتغيير مواقف معظم دول القارة لصالح العرب والتخلي عن الكيان الصهيوني. إذ اصطفت دول القارة خلف البرازيل، تحت تأثير الدومينو السياسي، ووقفت إلى جانب الدول العربية عندما استخدم العرب إستراتيجية النفط كسالح في المعركة في عام 1973 ،كما وتناوب العراق والمملكة العربية السعودية بين عامي 1976 و1984 على المرتبتين الثانية والثالثة من مجمل الواردات البرازيلية.

 

تابع القراءة بصيغة PDF على الرابط التالي

 


https://www.iasj.net/iasj?func=fulltext&aId=181466

 

 

 

قراءة 606 مرات
قيم الموضوع
(0 أصوات)