المرجع العربي الأول المتخصص في شؤون أمريكا اللاتينية

أمريكا اللاتينية: التقرير السياسي للعام 2018

rap2018couv

أمريكا اللاتينية: التقرير السياسي للعام 2017

couv-rap2017

أمريكا اللاتينية :التقرير السياسي للعام 2016

Rap2016

تقرير أمريكا اللاتينية لسنة 2015

تقرير أمريكا اللاتينية لسنة 2014

  

تقرير أمريكا اللاتينية لسنة 2013

علاقات المغرب مع دول أمريكا اللاتينية

علاقات المغرب مع دول أمريكا اللاتينية

وزير الخارجية المغربي في جولة بأمريكا اللاتينية

.

تشمل جمهورية الدومينيكان وسورينام والبرازيل والشيلي والسلفادور

 


11/06/2019
أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، اليوم الثلاثاء، أن وزير الخارجية ناصر بوريطة قد انطلق اليوم الثلاثاء في جولة دبلوماسية ستهم أربعة دول بأمريكا اللاتينية، وتستمر إلى غاية 14 يونيو الجاري.
رئيس الدبلوماسية المغربية، ناصر بوريطة سيبدأ جولته الدبلوماسية من جمهورية الدومينيكان، التي يرتقب أن يحل بها اليوم الثلاثاء، على أن يتوجه يوم الأربعاء إلى جمهورية سورينام. وفي يوم الخميس، سيحل وزير الخارجية المغربي بالبرازيل، على أن يتوجه في اليوم الموالي إلى دولة الشيلي.


وتأتي هذه الجولة، التي تعتبر هي الأولى من نوعها بعد زيارة ملكية لدول المنطقة سنة 2004، انسجاما مع الدبلوماسية المغربية الجديدة، التي تقوم على تنويع الشركاء والإنفتاح على مختلف القارات.
وقالت وزارة الخارجية إن هذه الجولة تهدف لإعطاء نفس جديد ودينامية جديدة إلى العلاقات الثنائية التي تربط المغرب مع بلدان هذه المنطقة، والتباحث بشأن إقامة شراكة متطورة جنوب-جنوب.

 

***************

 

 زيارة جمهورية الدومينيكان

سانتو دومينغو.. توقيع اتفاقيتين للتعاون بين المغرب وجمهورية الدومينيكان
البيان المشترك


12/06/2019
وقع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، مع نظيره بجمهورية الدومينيكان، السيد ميغيل بارغاس مالدونادو، يوم الثلاثاء بسانتو دومينغو، اتفاقيتين لتعزيز التعاون بين البلدين.

وتهم هاتان الاتفاقيتان، اللتان جرى توقيعهما إثر مباحثات بين السيد بارغاس مالدونادو والسيد بوريطة، الذي يقوم بزيارة رسمية لجمهورية الدومينيكان، مجالات التجارة والاستثمارات وسلسلة الإنتاج، وكذا تسهيل حركة التنقل بين البلدين لفائدة رجال الأعمال والسياح.

وهكذا، تم إبرام مذكرة تفاهم بين وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ووزارة الشؤون الخارجية لجمهورية الدومينيكان حول إنشاء مجموعة عمل مشتركة لتعزيز التجارة والاستثمارات وسلسلة الإنتاج.

 

وتعمل مجموعة العمل المشتركة على توطيد العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، عبر دعم تبادل المعلومات والاستراتيجيات ووجهات النظر بين القطاعين العام والخاص بكلا البلدين، وإنجاز أنشطة لتحقيق تبادل الممارسات الفضلى والمساعدة التقنية، وكذا استكشاف سبل تطوير مناخ الأعمال وتعزيز التجارة والاستثمارات وفرص سلسلة الإنتاج وتسهيل المعاملات التجارية الثنائية.

كما تسهر على تنسيق وتتبع برامج التعاون في مجالات التجارة والاستثمار المنصوص عليها في الاتفاقيات الموقعة بين الطرفين بتعاون مع القطاعات الحكومية المعنية والفاعلين الاقتصاديين الخواص.

من جهة أخرى، وقع الوزيران اتفاقية بشأن الإعفاء من تأشيرات الدخول الخاصة بالسياحة والأعمال، بهدف تشجيع حركة التنقل بين البلدين لفائدة رجال الأعمال والسياح.

وتنص الاتفاقية على إعفاء مواطني كلا البلدين الحاملين لجوازات السفر العادية وسارية الصلاحية من تأشيرة الدخول والخروج والعبور والإقامة فوق تراب الطرف الآخر، من أجل السياحة أو الاعمال، لمدة أقصاها ستون (60) يوما.

 

***
المغرب وجمهورية الدومينيكان يواصلان حوارهما السياسي لتعزيز العلاقات الثنائية وإعطاء دفعة جديدة للتعاون في مختلف المجالات (بيان مشترك)

أكد المغرب وجمهورية الدومينيكان، يوم الثلاثاء بسانتو دومينغو، رغبتهما في تعزيز علاقاتهما الثانية وإعطاء دفعة جديدة لتعاونهما في جميع المجالات، وذلك في إطار الحوار السياسي المتواصل بين البلدين.

وجاء ذلك في بيان مشترك صدر عقب مباحثات بين وزير خارجية جمهورية الدومينيكان، السيد ميغيل فارغاس مالدونادو، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، الذي يقوم بزيارة رسمية لهذا البلد الكاريبي.

 

وأبرز البيان المشترك أن هذه المباحثات، التي جرت بحضور سفير المملكة بجمهورية الدومينيكان، السيد زكرياء الكوميري، تأتي بعد الاجتماع الذي عقده الجانبان في يوليوز الماضي بالرباط، وتندرج في إطار الحوار السياسي المتواصل الذي تطبعه رغبة سلطات البلدين في تعزيز العلاقات الثنائية وإعطاء دفعة جديدة للتعاون في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وخلال هذا الاجتماع، بحث الوزيران مختلف جوانب التعاون الثنائي، وتبادلا وجهات النظر بشأن عدد من القضايا الإقليمية والدولية.

وجدد الوزيران الإعراب عن ارتياحهما للعلاقات المتميزة بين المغرب وجمهورية الدومينيكان، والتي تقوم على روابط الصداقة والأخوة والتعاون المتينة وعلى قيم مشتركة، وعززتها زيارة جلالة الملك محمد السادس إلى جمهورية الدومينيكان في سنة 2004.

 

واتفق الوزيران، حسب البيان المشترك، على عقد الاجتماع الأول للجنة الثنائية المشتركة المغربية الدومينيكانية، في أقرب الآجال، بهدف النهوض بالعلاقات الاقتصادية والتجارية.

كما أكد الوزيران على أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين المملكة المغربية وجمهورية الدومينيكان، والتزما بمواصلة جهودهما من أجل تعزيز تطوير المبادلات التجارية الثنائية وتشجيع الاستثمارات من الجانبين.

وأبرز المسؤولان التطور الملحوظ للمبادلات التجارية في هذا المجال خلال السنوات الأخيرة، مقرين، مع ذلك، بأنه لا تزال هناك إمكانات هائلة كفيلة برفع وتنويع هذه المبادلات. وأكد الجانبان، في هذا الصدد، اهتمامهما بتوقيع آليات ثنائية في مجال التعاون الاقتصادي والتجاري من أجل استغلال الإمكانات القائمة.

وعلى المستوى الثقافي، أكد الوزيران على أهمية التعاون في هذا المجال، وشددا على التزامهما بالنهوض به، من أجل تعزيز التقارب بين الشعبين، حيث اتفقا، في هذا الصدد، على تنظيم أسبوعي المغرب وجمهورية الدومينيكان في كلا البلدين خلال سنة 2020 لتخليد الذكرى الـ60 لإقامة العلاقات الدبلوماسية، وهي مناسبة مواتية لإبراز ثقافة البلدين.

 

وأعرب الوزيران أيضا عن التزامهما بالنهوض بالتعاون اللامتمركز بين البلدين، لاسيما من خلال توأمة مدينتي الداخلة وسامانا.

من جهة أخرى، رحب الوزيران بالتوقيع خلال السنة الماضية على اتفاقية في المجال الجمركي وأخرى في مجال الخدمات الجوية، وجددا تأكيد التزامهما بمواصلة تعزيز الإطار القانوني الثنائي من خلال التأكيد على ضرورة تفعيل الاتفاقات القائمة.

كما أعرب الطرفان عن التزامهما بتوسيع تعاونهما في إطار التعاون جنوب-جنوب من منطلق أن المغرب يشكل جسرا طبيعيا بين أمريكا اللاتينية والعالم العربي وإفريقيا، وكون جمهورية الدومينيكان تمثل بوابة ولوج ومنصة نحو أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي.

 

وجدد الجانب المغربي دعمه لعمليات الاندماج الإقليمي ولتعزيز الديمقراطية والحوار والأمن الإقليمي، حيث أعرب السيد بوريطة، في هذا الصدد، عن ارتياح المغرب واستعداده لمواصلة تعاونه مع نظام التكامل لأمريكا الوسطى (سيكا)، بصفته عضوا مراقبا، وكذا في إطار مذكرة التفاهم المبرمة بين الطرفين في أبريل 2019 بشأن إحداث منتدى للحوار السياسي والتعاون بين الدول الأعضاء في "سيكا" والمملكة المغربية.

وبخصوص قضية الصحراء المغربية، جددت جمهورية الدومينيكان تأكيد احترامها للوحدة الترابية للمملكة المغربية ولسيادتها الوطنية، وأعربت عن دعمها لجهود المغرب من أجل إيجاد حل سياسي لإنهاء هذا النزاع الإقليمي.

 

وتعتبر جمهورية الدومينيكان أن مبادرة الحكم الذاتي التي قدمتها المملكة المغربية سنة 2007 تشكل أساسا واقعيا جادا وذا مصداقية للتوصل إلى حل تفاوضي بين الأطراف، يضيف البيان المشترك.

وجدد الوزيران تأكيدهما على ضرورة تعزيز الدبلوماسية المتعددة الأطراف، من خلال تعاون مشترك وفعال، وعلى الدور الهام الذي تضطلع به الأمم المتحدة على مستوى تنسيق إدارة القضايا العالمية، مثل نزع السلاح وعدم الانتشار، واحترام حقوق الإنسان، وحماية البيئة، على الخصوص.

 

وأشاد المغرب، في هذا الصدد، بالعمل الدؤوب والمثمر الذي قامت به جمهورية الدومينيكان داخل الأمم المتحدة كعضو غير دائم في مجلس الأمن، وبإسهاماتها الهامة في تعزيز الحوار والتفاهم والبحث عن حلول سلمية لمختلف القضايا.

وأعرب الجانبان عن عزمهما على ضمان استمرارية ودينامية التعاون الحالي بين الوزارتين وتعزيزه، وقررا الاجتماع مجددا في سانتو دومينغو، خلال النصف الثاني من سنة 2020، خلال الاجتماع المقبل لآلية المشاورات السياسية.

 

***

رئيس جمهورية الدومينيكان يستقبل السيد بوريطة حاملا رسالة شفوية من جلالة الملك
استقبل رئيس جمهورية الدومينيكان، السيد دانيلو ميدينا، يوم الثلاثاء بالقصر الرئاسي بسانتو دومينغو، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، الذي نقل له رسالة شفوية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

 

وقال السيد بوريطة، في تصريح عقب هذا اللقاء، الذي جرى بحضور سفير المملكة بجمهورية الدومينيكان، السيد زكرياء الكوميري، إن جلالة الملك أكد من خلال هذه الرسالة الشفوية رغبته في تعزيز العلاقات بين المملكة وجمهورية الدومينيكان والرقي بمستوى الشراكة بين البلدين الصديقين.

وشدد الوزير على أن هذه الإرادة تأتي في سياق متميز يتسم باستعداد البلدين خلال سنة 2020 لتخليد الذكرى ال60 لإقامة علاقاتهما الدبلوماسية، مبرزا أن هذه المناسبة ستشكل فرصة لإعطاء دفعة جديدة للعلاقات الثنائية وتعزيز تنويع الشراكة بين البلدين في مختلف المجالات.

 

وأشار إلى أن هذا اللقاء كان مناسبة أيضا لشكر جمهورية الدومنيكان على موقفها البناء إزاء القضية الوطنية.

كما أشاد السيد بوريطة، في هذا الصدد، بالعمل الدؤوب والمثمر الذي قامت به جمهورية الدومينيكان داخل الأمم المتحدة كعضو غير دائم في مجلس الأمن، وبإسهاماتها الهامة في تعزيز الحوار والتفاهم والبحث عن حلول سلمية لمختلف القضايا.

وبخصوص قضية الصحراء المغربية، جددت جمهورية الدومينيكان، في البيان المشترك الذي توج هذه الزيارة، تأكيد احترامها للوحدة الترابية للمملكة المغربية ولسيادتها الوطنية، وأعربت عن دعمها لجهود المغرب من أجل إيجاد حل سياسي لإنهاء هذا النزاع الإقليمي.

 

وتعتبر جمهورية الدومينيكان أن مبادرة الحكم الذاتي التي قدمتها المملكة المغربية سنة 2007 تشكل أساسا واقعيا جادا وذا مصداقية للتوصل إلى حل تفاوضي بين الأطراف، يضيف البيان المشترك.

المصدر : http://www.maroc.ma

 

 

زيارة سورينام

السيد بوريطة يجري بباراماريبو مباحثات مع نظيرته السورينامية
13/06/2019
أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، يوم الأربعاء بباراماريبو، مباحثات مع نظيرته السورينامية، إلديز بولاك-بيغلي، تمحورت حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وسبل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات.

وتركزت المباحثات، التي تميزت بحضور سفير المغرب في البرازيل و السورينام، السيد نبيل الدغوغي، على العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالتجارة والاستثمار والتبادل الثقافي والسياحة وتبادل الخبرات. وبهذه المناسبة، اتفق الجانبان على إحداث آلية لتتبع مبادرات التعاون المدرجة في الاتفاق الإطار العام الذي يجمع بين حكومتي البلدين، وفق بيان مشترك توج زيارة السيد بوريطة للبلد الكاريبي.كما اتفق الطرفان على تبادل التجارب في المجال الصناعي لتعزيز التعاون بين الشركات المغربية ونظيراتها بالسورينام. وتطرقت المباحثات أيضا إلى تعزيز الحوار والتعاون الثنائي على مستوى الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية و متعددة الأطراف، والحفاظ على الالتزام بالقضايا ذات الاهتمام المشترك وتعزيز المصالح المشتركة بين البلدين. وخلال هذه المباحثات، أطلع السيد بوريطة الجانب السورينامي على آخر التطورات حول قضية الصحراء المغربية وجدد التزام المملكة بالعمل مع الامم المتحدة من أجل التوصل إلى حل عادل ونهائي لهذا النزاع الاقليمي.

 

ودشن وزير الشؤون الخارجية والتعاون يوم الأربعاء زيارة إلى السورينام حيث أجرى مباحثات مع عدد من سامي المسؤولين بالبلد الكاريبي.


السورينام تشيد بدور صاحب الجلالة الملك محمد السادس ك "قائد إفريقي"
أشادت السورينام، يوم الأربعاء، بدور صاحب الجلالة الملك محمد السادس ك "قائد افريقي"، وكذا بالمساهمة التي يقدمها جلالته للديبلوماسية الإقليمية سواء بافريقيا أو عبر العالم.

"إن حكومة السورينام تشيد بالدور الذي يقوم به صاحب الجلالة الملك محمد السادس كقائد افريقي، من خلال التزام جلالته بخصوص الديبلوماسية الإقليمية سواء بافريقيا أو عبر العالم"، وفقا لبيان مشترك تم توقيعه بمناسبة الزيارة الرسمية التي يجريها إلى السورينام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة.

 

ويتجلى هذا الالتزام من خلال "تقديم المساعدة التقنية، و في التربية والتكوين من أجل الرفع من التجارة والاستثمارات وتوطيد التنمية السوسيو-اقتصادية، كآليات لتعزيز الازدهار، والاستقرار، والسلام والأمن في العالم"، تضيف الوثيقة ذاتها التي صدرت عقب مباحثات بين السيد بوريطة ونظيرته السورينامية، إلديز بولاك-بيغلي.

كما اعربت حكومة السورينام عن امتنانها للمملكة بخصوص مساهمتها القيمة في مجال التنمية والتمويل.

وبمناسبة زيارة السيد بوريطة إلى باراماريبو، جددت السورينام قرارها بسحب اعترافها بالجمهورية الوهمية، معربة عن دعمها لحل سياسي ونهائي للنزاع الاقليمي المفتعل حول الصحراء في إطار سيادة المغرب ووحدته الترابية.

 

وشكلت المباحثات بين السيد بوريطة والسيدة بولاك-بيغلي، التي جرت على الخصوص بحضور سفير المغرب في البرازيل و السورينام، السيد نبيل الدغوغي، مناسبة للتطرق إلى آخر التطورات حول قضية الصحراء المغربية وكذا لعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك المتعلقة على الخصوص بالتجارة، والاستثمارات، والتبادلات الثقافية، والسياحة، وتبادل التجارب.

ودشن وزير الشؤون الخارجية والتعاون اليوم الأربعاء زيارة إلى السورينام حيث أجرى مباحثات مع عدد من سامي المسؤولين بالبلد الكاريبي.

 


السورينام تجدد قرارها بسحب الاعتراف بالجمهورية الوهمية وتعرب عن دعمها لحل سلمي في إطار سيادة المملكة ووحدتها الترابية
جددت السورينام، يوم الأربعاء، قرارها بسحب اعترافها بالجمهورية الوهمية، معربة عن دعمها لحل سياسي ونهائي للنزاع الاقليمي المفتعل حول الصحراء في إطار سيادة المغرب ووحدته الترابية.

و"جددت حكومة جمهورية السورينام قرارها المتخذ بتاريخ 09 مارس 2016 و الذي أبلغته للأمم المتحدة، وبمقتضاه سحبت اعترافها بالجمهورية الوهمية"، وفقا لبيان مشترك تم توقيعه بمناسبة الزيارة الرسمية التي يجريها إلى السورينام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة.

 

كما جددت السورينام، في البيان ذاته الذي صدر عقب مباحثات بين السيد بوريطة ونظيرته السورينامية، إلديز بولاك-بيغلي، "موقفها المبدئي لصالح المبادئ المعترف بها دوليا والمتمثلة في الحوار والتسوية السلمية للنزاعات"، مثمنة "التزام حكومة المغرب لصالح حل سياسي نهائي ومقبول من لدن الأطراف".

ودعت السورينام "جميع الأطراف إلى المضي قدما على نهج الحوار من أجل التوصل إلى حل من هذا القبيل في إطار السيادة المغربية و الوحدة الترابية للمملكة".

وخلال هذه المباحثات، أطلع السيد بوريطة الجانب السورينامي على آخر التطورات حول قضية الصحراء وجدد التزام المملكة بالعمل مع الامم المتحدة من أجل التوصل إلى حل عادل ونهائي لهذا النزاع الاقليمي.
http://www.maroc.ma


وزير خارجية المغرب يبحث العلاقات الثنائية مع نائب رئيس السورينام


يواصل وزير الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة زيارته لعدد من الدول حيث استقبل نائب رئيس جمهورية السورينام، ميشال أشوين أدهين، بباراماريبو، بوريطة، بمناسبة زيارته إلى البلد الكاريبي، حيث تشير المعطيات المتوفرة أن اللقاء شكل مناسبة للطرفين لبحث التقدم الهام المسجل في مجالات العلاقات الثنائية و لتجديد التزامهما بتعزيزيها وتوسيعها بشكل أكبر على أساس الصداقة، والثقة المتبادلة والتفاهم لصالح شعبي البلدين.وحسب المصدر ذاته، اتفق الطرفان على مواصلة النقاشات المنتظمة من أجل تبادل وجهات النظر حول القضايا الدولية والإقليمية المشتركة، من خلال اجتماعات رفيعة المستوى بين وزيري الشؤون الخارجية وسامي المسؤولين بالبلدين، في حين أجرى بوريطة مباحثات مع نظيرته السورينامية، إلديز بولاك-بيغلي، تمحورت حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وسبل تعزيز العلاقات الثنائية في مجالات مختلفة.


وبخصوص قضية الصحراء المغربية، جددت السورينام قرارها بسحب اعترافها بالجمهورية الوهمية، معربة عن دعمها لحل سياسي ونهائي للنزاع الاقليمي المفتعل حول الصحراء في إطار سيادة المغرب ووحدته الترابية.و “جددت حكومة جمهورية السورينام قرارها المتخذ بتاريخ 09 مارس 2016 و الذي أبلغته للأمم المتحدة، وبمقتضاه سحبت اعترافها بالجمهورية الوهمية”، وفقا لبيان مشترك تم توقيعه بمناسبة الزيارة الرسمية التي شرع في إجرائها إلى السورينام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي.

 

********************

 

زيارة البرازيل


البرازيل تدعم جهود المغرب من أجل التوصل إلى "حل واقعي" لقضية الصحراء
14/06/2019
أكد وزير الشؤون الخارجية البرازيلي، إرنيستو أراوجو، يوم الخميس ببرازيليا، أن البرازيل تدعم جهود المغرب من أجل التوصل إلى "حل واقعي" لقضية الصحراء التي عمرت طويلا، معربا عن استعداد بلاده للمساهمة في مختلف الجهود من أجل التوصل الى "حلول تذهب إلى ما هو أبعد من مجرد الخطابات".

 

وقال رئيس الديبلوماسية البرازيلية، في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة بمناسبة زيارة الأخير إلى برازيليا، "في ما يتعلق بقضية الصحراء، القضية الحيوية بالنسبة للمغرب ، فإن البرازيل تدعم جهود المغرب من أجل التوصل إلى حل واقعي لقضية الصحراء التي عمرت لعقود".

 

وأوضح أن بلاده "تبدي اهتماما كبيرا للمساهمة في مختلف الجهود المبذولة عبر العالم للتوصل إلى حلول تذهب إلى ما هو أبعد من مجرد خطابات وتخلق قواعد جديدة للتعاون" ، مشيرا إلى أن البرازيل ستساهم في ذلك بكل الوسائل المتاحة لها.

 

وذكر أن تبادل الآراء حول القضايا الشائكة أمر جوهري، مبرزا علاقات الصداقة المتينة والثقة الكبيرة التي يتقاسمها كل من المغرب والبرازيل.

 

وبدأ السيد بوريطة اليوم الخميس زيارة إلى البرازيل أجرى في إطارها مباحثات مع العديد من سامي مسؤولي البلد الجنوب أمريكي.
http://www.maroc.ma

 


بوريطة: تعزيز التعاون مع البرازيل رؤية ملكية لتنويع الشراكات الدولية للمغرب
أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، الخميس ببرازيليا، أن تعزيز التعاون مع البرازيل يندرج في إطار رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس الهادفة إلى تنويع الشراكات الدولية للمغرب.

 

وقال بوريطة في مؤتمر صحافي عقب مباحثات أجراها مع نظيره البرازيلي، إرنيستو أراوجو، في إطار زيارته للبلد الجنوب أمريكي إن "تعزيز التعاون مع البرازيل يندرج في إطار رؤية جلالة الملك الهادفة إلى تنويع الشراكات الدولية للمغرب".

 

و بهذه المناسبة، أبرز بوريطة الدينامية التي منحتها الزيارة التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى البرازيل سنة 2004، والتي وضعت العلاقات الثنائية "ضمن مسار طموح"، مشددا على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البرازيل والمغرب، و مبرزا أن هذا التعاون ستكون له فوائد ليس على المستوى الثنائي فحسب، بل الاقليمي أيضا.

 

ومن جانبه، أشار أراوجو إلى أن الاجتماع، الذي تميز بحضور سفير المغرب في البرازيل، نبيل الدغوغي، مكن من "إرساء الأسس لمرحلة أكثر إنتاجية في العلاقة المهمة بين البرازيل والمغرب".

 

وأضاف رئيس الدبلوماسية البرازيلية، الذي أشاد بتنوع وعمق العلاقات الثنائية، أن بلاده والمغرب يتقاسمان رؤية دبلوماسية موجهة نحو العمل وقائمة على الوضوح والطموح والقيم المشتركة.

 

وشدد على أن "المغرب يعد أحد شركائنا الرئيسيين في العالم العربي"، مبرزا القواسم المشتركة العديدة بين البلدين، في إشارة إلى "قيم التسامح والتعايش بين مختلف الأديان"، التي تميز المملكة.

 

وأشاد الوزيران خلال المباحثات، التي تمحورت حول العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بمستوى العلاقات المغربية البرازيلية، معربين عن التزامهما بالعمل بشكل مكثف لبلورة رؤية أكثر طموحا تتناسب مع الفرص والإمكانات التي يزخر بها البلدان.

 

وبالإضافة إلى تعزيز المجالات التي يشملها التعاون بين البلدين، تطرق بوريطة وأراوجو إلى قطاعات جديدة يمكن أن يستثمر فيها القطاع الخاص بالمغرب والبرازيل مثل الفلاحة والأمن الغذائي والربط اللوجستي وتكنولوجيا المعلومات.

 

كما همت المشاورات السياسية بين المغرب والبرازيل القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

 

ووفق الوزيرين، فإن تطابق وجهات نظر البلدين حول التحديات العابرة للحدود من قبيل الجريمة المنظمة والإرهاب والهجرة غير الشرعية، مكنت المغرب والبرازيل من إجراء مشاورات بشكل منتظم واتخاذ إجراءات مشتركة لمواجهة هذه التحديات.

 

وفي هذا الصدد، اعتبر بوريطة وأراوجو أن جنوب الأطلسي يعد فضاء جيوسياسيا مناسبا للانخراط في مثل هذه المشاورات.

 

وتم خلال هذه المشاورات السياسية بين المغرب والبرازيل التطرق إلى عدد من القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك في أمريكا الجنوبية وإفريقيا والشرق الأوسط.

 

وقام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الخميس بزيارة إلى البرازيل أجرى في إطارها مباحثات مع عدد من سامي مسؤولي البلد الجنوب أمريكي، ووقع خلالها سلسلة اتفاقيات تهم الاستثمار والتعاون في مجالي القضاء والدفاع.
https://ahdath.info/491162

 ***

 

المغرب والبرازيل: توقيع سبع اتفاقيات تهم مجالات الاستثمار والدفاع والمساعدة القضائية وتجنب الازدواج الضريبي في قطاعي النقل البحري والجوي
14/06/2019

وقع المغرب والبرازيل، الخميس ببرازيليا، سبع اتفاقيات تهم مجالات الاستثمار والدفاع والمساعدة القضائية وتجنب الازدواج الضريبي في قطاعي النقل البحري والجوي.

ووقع هذه الاتفاقيات، التي تعزز الإطار القانوني الثنائي من أجل شراكة متعددة الأبعاد، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، الذي يقوم بزيارة للبرازيل، ونظيره البرازيلي، إرنيستو أراوجو، بحضور سفير المغرب في برازيليا، نبيل الدغوغي.

وهكذا، وقع الجانبان اتفاقية للتعاون وتيسير الاستثمار، وهي أداة قانونية رائدة أبرمتها البرازيل مع بعض الدول مثل المكسيك وأنغولا.

 

وتهدف هذه الاتفاقية، الأولى من نوعها التي تربط العملاق الجنوب أمريكي ببلد عربي، إلى تشجيع الاستثمارات المتبادلة وبلورة استراتيجية للاستثمار تضم باقة متنوعة من الآليات.

وبالإضافة إلى ذلك، أبرم الوزيران اتفاقية للتعاون في مجال الدفاع تتعلق أساسا بتعزيز التعاون في مجالات الدفاع والبحث والتطوير والدعم اللوجستي والعسكري وتبادل المعرفة والتجارب في ميدان حفظ السلم والتكنولوجيا.

كما وقع بوريطة وأراوجو مذكرة تفاهم بين الأكاديمية المغربية للدراسات الدبلوماسية ومعهد ريو برانكو.

 

ويلتزم الجانبان، بموجب الاتفاق، بإقامة إطار دينامي ودائم في مجال تكوين الدبلوماسيين الشباب وتبادل الخبرات والمعلومات في مجال الدبلوماسية والعلاقات الدولية.

ومن جانبها، تسمح الاتفاقية التي تهم نقل الأشخاص المدانين بقضائهم بقية العقوبات الصادرة ضدهم في بلدهم الأصلي من أجل تسهيل عملية إعادة الإدماج الاجتماعي.

 

ووقع الطرفان أيضا اتفاقية للمساعدة القضائية في الميدان الجنائي تهم تعزيز التعاون القضائي في مجال إجراءات التحقيق والمتابعات الجنائية، لا سيما في ما يخص مكافحة الأنشطة الإجرامية مثل الفساد وتبيض الأموال والاتجار بالبشر والمخدرات والأسلحة النارية والذخيرة والمتفجرات وكذلك الإرهاب وتمويله.

وفي نفس السياق، وقع الوزيران اتفاقية بشأن تسليم المطلوبين للعدالة، التي تحدد المعايير الواجب احترامها في طلبات وشروط التسليم بين البلدين.

 

كما أبرم الجانبان اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي في قطاعي النقل البحري والجوي لتفادي الازدواج الضريبي على إيرادات النقل البحري والجوي، وتشجيع حركة النقل البحري والطيران التجاري بين البلدين.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع السيد بوريطة عقب حفل توقيع الاتفاقيات، وصف وزير الخارجية البرازيلي هذه الاتفاقيات ب “الإيجابية”، مشيرا إلى أنها “تعزز الحوار الثنائي وترسي سياسات قائمة على وضع قانوني صلب”.

ومن جانبه، شدد بوريطة على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين المغرب والبرازيل، مبرزا أن هذا التعاون ستكون له فوائد ليس على المستوى الثنائي فحسب، بل الاقليمي أيضا.

 

وأضاف أن “المغرب يمكن أن يشكل منصة اقتصادية لحضور أكبر للبرازيل في إفريقيا والعالم العربي والبرازيل يمكن أن تكون بدورها منصة اقتصادية للمملكة في أمريكا اللاتينية”.

وقام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، أمس الخميس، بزيارة للبرازيل أجرى خلالها مباحثات مع عدد من كبار المسؤولين بالبلد الجنوب أمريكي.


https://hadatcom.com/88796/


رئيس مجلس الشيوخ البرازيلي: أنا مغربي الأصل
14/06/2019


قال رئيس مجلس الشيوخ البرازيلي دافي ألكولومبري، يوم أمس الخميس بمناسبة استقباله وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى عدد من دول أمريكا اللاتينية من بينها البرازيل، إنه ينحدر من أصل مغربي.
ونشر صورة للقائه ببوريطة، على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر وعلق عليها قائلا “في الاجتماع ، أخبرت الوزير أن أجدادي، ألبرتو وسارة ألكولومبري ، غادروا طنجة في المغرب قبل 110 سنة في اتجاه البرازيل. احترامي للشعب المغربي”.

 

وتولى ديفي صموئيل ألكولومبر توبيليم البالغ من العمر 41 سنة، وهو يهودي الديانة، رئاسة مجلس الشيوخ البرازيلي في 2 فبراير 2019.

وتشير مصادر إعلامية برازيلية إلى أن أصوله تعود إلى يهود سفارديم، وبعد طرد أجداده من شبه الجزيرة الأيبيرية في القرن الخامس عشر، هاجرا إلى المغرب، قبل أن يهاجروا بداية القرن العشرين إلى البرازيل.

ويعتبر ألكولومبر الشخصية الثالثة في هرم السلطة بالبرازيل، بعد رئيس البلاد، ورئيس مجلس النواب.


https://hashtag.ma/%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%88%D8%AE-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D8%A3%D9%86%D8%A7-%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D8%A7/

 

****************

زيارة الشيلي

الرئيس الشيلي يستقبل السيد ناصر بوريطة حاملا رسالة من جلالة الملك
15/06/2019
استقبل الرئيس الشيلي سيباستيان بينيرا يوم الجمعة بقصر لا مونيدا بسانتياغو، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، الذي نقل له رسالة شفوية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وخلال هذا الاستقبال، الذي جرى بحضور سفيرة المغرب بالشيلي، السيدة كنزة الغالي، نقل السيد بوريطة للرئيس بينيرا تحيات جلالة الملك.

وفي هذه الرسالة الشفوية، جدد جلالته تأكيد رغبة المغرب في تطوير العلاقات القائمة بين المملكة والشيلي بشكل أكبر، وذلك في مختلف المجالات.

وأبدى بينيرا، خلال هذا الاستقبال، اهتمام الشيلي بتعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي والرفع من تدفق تبادلات السلع والخدمات مع المغرب.

كما شدد رئيس الشيلي على أهمية تعميق التعاون بين البلدين في مجالات الثقافة والطاقة والتربية.

وفي بيان مشترك توج زيارة رسمية أجراها السيد بوريطة الجمعة إلى سانتياغو ، أعربت الشيلي عن دعمها لمخطط الحكم الذاتي الذي اقترحته المملكة المغربية وكذا لجهودها الجادة من أجل التوصل إلى حل سياسي واقعي، قابل للحياة ونهائي للنزاع الإقليمي حول الصحراء.


http://www.maroc.ma/ar/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%AF-%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1-%D8%A8%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A9-%D8%AD%D8%A7%D9%85%D9%84%D8%A7-%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%AC%D9%84%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D9%83/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1

 

الشيلي تعرب عن دعمها لمخطط الحكم الذاتي من أجل التوصل إلى حل سياسي وواقعي لقضية الصحراء
15/06/2019
أعربت الشيلي يوم الجمعة عن دعمها لمخطط الحكم الذاتي الذي اقترحته المملكة المغربية وكذا لجهودها الجادة من أجل التوصل إلى حل سياسي واقعي، قابل للحياة ونهائي للنزاع الإقليمي حول الصحراء.

وفي بيان مشترك توج زيارة رسمية أجراها الجمعة إلى سانتياغو وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، أكدت الشيلي “دعمها لجهود الامين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي، وكذا للجهود الجدية للمغرب و مخطط الحكم الذاتي من أجل التوصل إلى حل سياسي واقعي، قابل للحياة ونهائي” لقضية الصحراء.

 

وبهذه المناسبة، أطلع السيد بوريطة الجانب الشيلي بآخر تطورات النزاع الإقليمي حول قضية الصحراء المغربية ودعم المجتمع الدولي المتزايد لمبادرة الحكم الذاتي المغربية التي تشكل أساس حل واقعي وجدي وذي مصداقية كما توصف بذلك من قبل أحدث قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وقام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بزيارة رسمية إلى الشيلي الجمعة أجرى خلالها مباحثات مع عدد من كبار المسؤولين بالبلد الجنوب أمريكي.


http://www.maroc.ma/ar/%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D8%B9%D9%86-%D8%AF%D8%B9%D9%85%D9%87%D8%A7-%D9%84%D9%85%D8%AE%D8%B7%D8%B7-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D8%A7%D8%AA%D9%8A-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%B5%D9%84-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%AD%D9%84-%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A-%D9%88%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B9%D9%8A-%D9%84%D9%82%D8%B6%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D8%B1%D8%A7%D8%A1/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1

 

 

********

زيارة السلفادور

 

المغرب والسلفادور يضعان خارطة طريق للتعاون للفترة 2019-2022
16/06/2019
اتفقت المملكة المغربية وجمهورية السلفادور، يوم السبت في سان سلفادور، على وضع خارطة طريق للتعاون برسم الفترة 2019-2022، تدشن صفحة جديدة في العلاقات الثنائية بين البلدين قوامها الاحترام المتبادل وشراكة قوية وتضامن فاعل.

وذكر بيان مشترك وقعه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، ونظيرته السلفادورية ألكسندرا هيل تينوكو، بحضور الرئيس السلفادوري السيد نجيب بوكيلي، أن خارطة الطريق هذه تهم، على الخصوص، المشاورات السياسية المنتظمة، والدبلوماسية والتكوين والتعليم العالي والشباب والتعاون التقني في القطاعات الرئيسية (التكوين المهني والماء والصحة والفلاحة والطاقة والسياحة والصناعة التقليدية)، والتنمية البشرية والتعاون الأمني، وكذا دعم مشاريع التنمية وتبادل الزيارات.

 

وبموجب خارطة الطريق، التي تتولى تنفيذها الوكالة المغربية للتعاون الدولي، اتفق المغرب والسلفادور على إطلاق مناقشات منتظمة من خلال اجتماعات رفيعة المستوى بين وزيري الخارجية وكبار المسؤولين في البلدين بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك، على أساس مذكرة تفاهم لإطلاق مشاورات سياسية بين الطرفين.

ويتعلق الأمر أيضا بتعزيز التعاون بين البلدين في مجال الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية وتدبير الهجرة غير الشرعية وتقاسم التجربة المغربية مع السلفادور في مجالات مكافحة الفقر والإقصاء الاجتماعي، ومكافحة الجريمة المنظمة عبر الوطنية والاتجار بالمخدرات ومراقبة الحدود وأمنها.

 

وصدر هذا البيان المشترك على هامش استقبال خص به الرئيس السلفادوري وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي.

وأعلن الرئيس السلفادوري، بهذه المناسبة، قرار بلاده سحب اعترافها بـ"الجمهورية الصحراوية" الوهمية ودعم الوحدة الترابية والسيادة الوطنية للمغرب.


http://www.maroc.ma

 

العلاقات الخليجية - اللاتينية: الفرص والتحديات

 

Araa-ASPA

أمريكا الجنوبية والدول العربية: حصيلة 10 سنوات من العلاقات السياسية

تطور العلاقات التجارية بين المغرب وأمريكا اللاتينية

IEMed

مـن نـحــن؟

محـسـن مـنجــيد

Orange Colour Red Colour Blue Colour Green Colour