المرجع العربي الأول المتخصص في شؤون أمريكا اللاتينية

أمريكا اللاتينية: التقرير السياسي للعام 2017

couv-rap2017

أمريكا اللاتينية :التقرير السياسي للعام 2016

Rap2016

تقرير أمريكا اللاتينية لسنة 2015

تقرير أمريكا اللاتينية لسنة 2014

  

تقرير أمريكا اللاتينية لسنة 2013

علاقات المغرب مع دول أمريكا اللاتينية

علاقات المغرب مع دول أمريكا اللاتينية

المغرب والشيلي تعاون سياحي واتفاق أولي لفتح خط جوي‎

.

زيارة وزير السياحة المغربي للشيلي
20/10/2018
دشّن “محمد ساجد”، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي، زيارة عمل إلى جمهورية الشيلي بتوقيع اتفاقية تعاون مع وزير حكومتها في الإقتصاد والتجهيز والسياحة.

وفي خطوة أولية تروم الوصول إلى إتفاق يقضي بفتح خط جوي يربط بين جمهورية الشيلي والمغرب، تم توقيع الإتفاقية، اليوم الأربعاء بالعاصمة سانتياغو، بحضور “كنزة الغالي”، سفيرة المملكة المغربية المعتمدة لدى جمهورية الشيلي، و”عبد الله العدناني”، المدير العام لدار الصانع، ومسؤولين عن مديرية الطيران المدني، وشخصيات أخرى.

وبحسب ذلك، أجريت مفاوضات بين سلطات النقل الجوي بالبلدين بهدف الوصول إلى اتفاق حول الخدمات الجوية من أجل تعزيز نظام النقل الجوي الدولي، وتمكن الطرفان من تحضير مشروع الإتفاق على أمل إنهائه في جولة مفاوضات قادمة، وذلك لتمكين شركات الطيران من توفير رحلات جوية للركاب وكذلك خدمات الشحن.

وفي تصريح إعلامي، قال ساجد: “هذه الإتفاقية ستمكننا من تطوير علاقاتنا في الميدان السياحي والإستفادة من خبرات بعضنا في المجال، المغرب في إفريقيا، والشيلي في أمريكا الجنوبية”.

وفي السياق ذاته عقد “محمد ساجد” إجتماعا مع مسؤولي مؤسسة الصناعة التقليدية بالشيلي، بحضور “عبد الله العدناني”، حيث تم الاتفاق على العمل سويا من أجل تبادل الخبرات وخلق ورشات، والتفكير في صيغ للتعاون المشترك.
https://akhbartime.com/12873.html

المغرب ينفتح على أمريكا اللاتينية باتفاقية تعاون سياحي مع الشيلي
17/10/2018
دشّن محمد ساجد، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، زيارة عمل إلى جمهورية الشيلي بتوقيع اتفاقية تعاون مع وزير حكومتها في الاقتصاد والتجهيز والسياحة.
توقيع الاتفاقية، اليوم الأربعاء بالعاصمة سانتياغو، تم بحضور كنزة الغالي، سفيرة المملكة المغربية المعتمدة لدى جمهورية الشيلي، وعبد الله العدناني، المدير العام لدار الصانع، ومسؤولين عن مديرية الطيران المدني، وشخصيات أخرى.
وفي تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، قال ساجد: "هذه الاتفاقية ستمكننا من تطوير علاقاتنا في الميدان السياحي والاستفادة من خبرات بعضنا في المجال، المغرب في إفريقيا، والشيلي في أمريكا الجنوبية".
وأضاف المسؤول الحكومي المغربي أن الاتفاقية الموقعة في مجال السياحة "ستفتح الآفاق لاتفاقيات أخرى في مجالات مختلفة"، معتبرا أن العلاقات المتميزة بين البلدين تتطلب رفع التعاون الاقتصادي إلى مستوى أكبر.
"الشيلي بلد رائد في منطقة أمريكا اللاتينية اقتصاديا، ويعرف نسبة نمو عالية وتطورا سياسيا ديمقراطيا مهما، حيث إنهم منذ عقود اتخذوا نمطا ديموقراطيا رائدا في المنطقة، وهذا مهم لنا"، يقول الوزير.
وأكد محمد ساجد، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، أن اتفاقيات أخرى ستوقع في مجال الطيران مع دولة الشيلي، متمنيا أن تساهم في التقريب بين مصالح البلدين.
وفي كلمته بمناسبة التوقيع على الاتفاقية، قال وزير الاقتصاد والتجهير والسياحة في حكومة الشيلي إن "المغرب بلد سياحي بامتياز يستقطب أزيد من 11 مليون سائح في السنة، بلا شك ستستفيد الشيلي من خبرته في هذا المجال".
وأضاف المتحدث ذاته أن "المغرب سيمكّن الشيلي من الانفتاح على إفريقيا التي يعتبر بوابتها الرئيسية"، مؤكدا أن العلاقات السياسية الجيدة بين البلدين يجب أن تنعكس على المجالات الأخرى.
https://www.hespress.com/economie/409098.html

 


إبراز دور المركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات بالشيلي في تعزيز القيم الانسانية
الأسبوع الثقافي المغربي، يتواصل الى غاية 11 نونبر
21/10/2018
شكلت أهمية المركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات بالشيلي ودوره كفضاء هام لتعزيز القيم الإنسانية للاعتدال والوسطية، محور نقاشات ندوة نشطها أول أمس الجمعة بالعاصمة الشيلية سانتياغو الديبلوماسي المغربي عبد الله بيضوض.
واحتضنت القاعة الكبرى بجامعة الفنون والعلوم والتواصل هذا المؤتمر الذي نظمته سفارة المغرب بسانتيغو والمركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات في إطار فعاليات الأسبوع الثقافي المغربي بالشيلي.

وفي عرضه الذي قدمه أمام حضور يتشكل على الخصوص من الطلبة والمدرسين بهذه الجامعة الشيلية المرموقة، بسط السيد بيضوض، الذي يشغل أيضا منصب مستشار وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، لمحة عن تاريخ إنشاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس للمركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات بكوكيمبو، حامل لواء الثقافة والحضارة المغربية بالشيلي وأمريكا الجنوبية.

وبالنظر الى دوره كآلية لإرساء السلام والتواصل، يكتسي هذا المركز، الفريد من نوعه والذي بات يشكل همزة وصل رئيسية بين المغرب وأمريكا اللاتينية، رمزية كبرى في التقارب بين الشيلي وأمريكا اللاتينية مع العالم العربي.

وأصبح المركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات صرحا متميزا لنشر ثقافة وتراث وتاريخ وكذا حضور المملكة بأمريكا اللاتينية.

و يحظى المركز الثقافي محمد السادس لحوار الحضارات، الذي شيد سنة 2007 فوق تلة تطل على مدينة كوكيمبو الساحلية الهادئة، بقيمة رمزية كبيرة و بترحيب كبير من قبل ساكنة المدينة، فهو بمثابة منارة و فضاء للثقافة المغربية في الشيلي وباقي بلدان القارة، يحرص على ربط الجسور من خلال العديد من الأنشطة التي دأب على تنظيمها بما فيها التظاهرات الثقافية والفنية، بالإضافة إلى تعزيز القيم العالمية للسلام والإنسانية.

وقد أشرف وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، السيد محمد ساجد، الخميس بسانتياغو، على الانطلاق الرسمي للأسبوع الثقافي المغربي بالشيلي، وذلك في حفل بهيج حضره مسؤولون شيليون كبار وسياسيون وديبلوماسيون.

وترمي هذه التظاهرة، المنظمة بمبادرة من سفارة المغرب بالشيلي بالتعاون مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، ودار الصانع، إلى تعزيز علاقات التعاون بين المغرب والشيلي وتسليط الضوء على التراث العريق للثقافة المغربية.

ويقترح الأسبوع الثقافي المغربي، الذي سيتواصل الى غاية 11 نونبر المقبل، على الجمهور الشيلي والأجنبي معرضا لمنتجات الصناعة التقليدية تعكس خبرة وإبداع وحنكة الصناع التقليديين المغاربة.
http://telexpresse.com/mobile/permalink/95691.html

العلاقات الخليجية - اللاتينية: الفرص والتحديات

 

Araa-ASPA

أمريكا الجنوبية والدول العربية: حصيلة 10 سنوات من العلاقات السياسية

تطور العلاقات التجارية بين المغرب وأمريكا اللاتينية

IEMed

مـن نـحــن؟

محـسـن مـنجــيد

Orange Colour Red Colour Blue Colour Green Colour